الرجوع للموضوع

ONE TWO

تحميل

القائمة الرئيسية

الصفحات

ما هيا نظام تشغيل الكمبيوتر

 

نبذه عن الموضوع

قبل اي شئ لاتنسى الصلاة على النبي وأذكرو الله 💗

البرمجيات يطلق عليها بالإنجليزية (Software's)، وهي عبارة عن وصف لكلّ ما يقوم به الحاسوب من عمليات متكاملة، كحلّ المسائل الرياضيّة والإحصائية، بالإضافة إلى إجراء التصحيح اللازم على الصيغة التحريريّة وإنجاز العمليات التي يطلبها المستخدم على أكمل وجه، فإن مصطلح البرمجيات يشير إلى كل ما يتكوّن منه جهاز الحاسوب باستثناء مكوّنات الحاسوب المادية. يُدرج تحت هذا المصطلح مختلف البرامج ولغات البرمجة وكلّ ما لا يمكن لمسه داخل جهاز الحاسوب، ومن بينها المواقع الإلكترونية، ونظم التشغيل، وغيرها، كما يشير مفهوم البرمجيات إلى مختلف التعليمات والأوامر التي يتولّى جهاز الحاسوب قراءتها آلياً، وتكتب باستخدام لغات برمجة خاصّة ومتخصّصة لإنشاء البرمجيات والتطبيقات، ويُتمّ تنفيذها بواسطة المترجم الخاصّ بلغة البرمجة. عناصر البرمجيات للبرمجيات صناعة خاصّة بها، إذ تشمل التطوير والصيانة والنشر، بالإضافة إلى خدمة ما بعد البيع أيضاً، والتدريب عليها؛ ويشار تاريخياً إلى أنّ صناعة البرمجيات تعود رسمياً إلى منتصف السبعينات، وتعتبر الولايات المتحدة مركزاً رئيسياً لشركات صناعة البرمجيات؛ إذ تحتضن كاليفورنيا أكثر من 500 شركة مصنِّعة للبرمجيات في فقط، فإنّ إنشاء البرمجيات يتطلّب توفّر لغات البرمجة كشرط أساسيّ، والتي تعتبر بمثابة أداة مساعدة في كتابة برامج الحاسوب، بالإضافة إلى عدد من الأدوات كالمصرف، والمصحح، والمفسّر، والرابط، وبرنامج تحرير النصوص، والبيئة التطويريّة المتكاملة. أنواع البرمجيات برامج التطبيقات من أكثر أنواع البرمجيات استخداماً، كما هو الحال في برامج معالجة الكلمات، أو تطبيقات MS-office، وغيرها من البرامج. البرنامج الثابت يطلق عليه بالإنجليزية (Firmware) يُستخدم هذا النوع من البرمجيات لغايات التحكّم بالبيانات ومراقبتها ومعالجتها، ومن أكثر الأنواع شيوعاً هو الأنظمة المضمّنة، ويظهر استخدامها في أمثلة حيّة كإشارات المرور وساعات اليد الإلكترونية. البرامج الوسيطة يطلق عليها بالإنجليزية (middle ware)، وهي عبارة عن برنامج يلعب دور الوسيط من خلال تحكّمه بالنظم الموزّعة وتنسيقها. برامج النظم يطلق عليها بالإنجليزية (System Software) وهي كافة البرامج الحاسوبية التي تؤدي دوراً رئيسياً في السيطرة على المكونات المادية للحاسوب، وتأدية الأوامر والمهام المطلوبة من الحاسوب، ومن أهمّ هذه البرمجيات أنظمة التشغيل كمايكروسوفت ويندوز، ولينكس، وسولاريس وغيرها. اختبار البرامج يُصنّف هذا البند كمجال منفصل تماماً نظراً لاهتمامه التامّ بتطوير البرامج الحاسوبيّة، وتحتوي أساليب التأكّد من جودة النظام أو البرمجية قبل وضعها بين يدي المستخدم. فحص البرمجيات تعتبر هذه المرحلة بمثابة عملية استقصاء خاصّة بالبرمجيات لأهداف تجريبية، وتسعى لإعطاء معلومات ذات علاقة بجودة المنتج لكلّ من يهمه أمر التغذية الراجعة. هل كان المقال مفيداً؟ نعم لا

إقرأ المزيد على موضوع.كوم: https://mawdoo3.com/%D9%85%D9%81%D9%87%D9%88%D9%85_%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D9%85%D8%AC%D9%8A%D8%A7%D8%AA
الحدد نظام تشغيل

يُعرَّف نظام التشغيل ، الذي يُرمز إليه باختصار (OS) ، بأنه مجموعة من البرامج (البرامج) ، وهو الرابط بين المستخدم والكمبيوتر ، ويُعرَّف أيضًا بأنه المحرك الرئيسي لـ الكمبيوتر والمنسق بين الأجزاء المادية للكمبيوتر (الأجهزة) والبرمجيات ؛ بمعنى آخر ، فهو مسؤول عن إدارة الكمبيوتر ؛ يعمل نظام التشغيل كمترجم أو وسيلة اتصال بين المستخدم والكمبيوتر. يُعرّف نظام التشغيل بأنه مجموعة من البرامج الأساسية التي تدير الكمبيوتر وتنظم جميع المهام التي يؤديها ، وتسمح للمستخدم بالاستفادة بسهولة أكبر من المعدات والملحقات التي يتكون منها الجهاز. التي تسمح لها بالاستفادة من برامج التطبيق المختلفة ؛ مثل: برنامج معالجة الكلمات أو برنامج الإدارة الرياضية.

يمكن أيضًا تعريف نظام التشغيل على أنه البرنامج الرئيسي لأي جهاز كمبيوتر ؛ وهو مسؤول عن تشغيل الجهاز والتنفيذ الصحيح لباقي البرامج. عندما يكون الكمبيوتر قيد التشغيل ، يقوم الجهاز بنسخ ملفات نظام التشغيل من القرص الصلب إلى الذاكرة. لكي يتمكن المعالج من تنفيذ أوامر الجهاز دون الحاجة إلى معرفة تفاصيل العمليات داخل الكمبيوتر ، يتطلب نظام التشغيل مبرمجين على أعلى مستوى لكتابتها وتطويرها وصيانتها. ، ويطلق على هؤلاء المبرمجين اسم مبرمجي أنظمة التشغيل.

مهام نظام التشغيل

تختلف مهام كل نظام تشغيل حسب نوع الكمبيوتر. تحتاج أجهزة الكمبيوتر المركزية التي تتطلب الاتصال بأجهزة أخرى أو تسمح لعدة أشخاص باستخدامها في نفس الوقت إلى نظام تشغيل يساعدها في إدارة وحدات الحوسبة وملحقاتها ، بينما أجهزة الكمبيوتر الشخصية نظام تشغيل أبسط. لأنه يتعامل مع مستخدم واحد وعمليات بسيطة

تتلخص مهام نظام التشغيل على النحو التالي:

التحكم في مسار البيانات:
يقوم نظام التشغيل بإدارة تدفق البيانات ومسارها ؛ من خلال التحكم في حركته بين وحدات الكمبيوتر.

التحكم في وحدات الإدخال والإخراج:
يتم ذلك من خلال التحكم في عملية إدخال البيانات إلى الكمبيوتر من خلال وحدات الإدخال مثل لوحة المفاتيح أو الماوس ، ومراقبة عمليات المعالجة ، ثم عرض البيانات على وحدات الإخراج مثل الشاشة أو الطابعة. كشف الأعطال: يقوم النظام بتشغيل برامج خاصة عند حدوث عطل معين والتي تتمثل في اكتشاف الأعطال وتقديم تقرير عن الخلل.

تحقق من وحدة الذاكرة الرئيسية:
بعض أنظمة التشغيل لديها القدرة على تشغيل برامج متعددة في نفس الوقت ، وبعضها يسمح لأكثر من مستخدم واحد بالعمل على الجهاز في نفس الوقت ؛ دور نظام التشغيل هنا هو توزيع الذاكرة الرئيسية على أكثر من مستخدم واحد. إذا تم تسجيل دخول أكثر من مستخدم إلى الكمبيوتر.

تواصل مع المستخدم:
نظام التشغيل هو وسيلة الاتصال بين الكمبيوتر والمستخدم ؛ يعمل كمترجم بين المستخدم والكمبيوتر ؛ حيث يساعد مستخدم الكمبيوتر على متابعة البرامج والأوامر التي تم تنفيذها من خلال عرضها على شاشة إصدار الأوامر ؛ لتوجيه الكمبيوتر بشكل صحيح ، ويتم ذلك من خلال إظهار واجهة المستخدم (بالإنجليزية: User Interface).

قم بتنزيل البرنامج التطبيقي:
وهنا يكمن دور نظام التشغيل في نقل البرامج التطبيقية من وسيط التخزين إلى الذاكرة الرئيسية ثم إلى وحدة المعالجة المركزية ليتم تنفيذها.

آلية العمل
يتبع نظام التشغيل مخطط انسيابي للعمليات ؛ يقوم بتنفيذ المهام الموكلة إليه ، وهو يمر بعدة مراحل هي

توظيف:
يقرأ نظام التشغيل التعليمات المخزنة في ذاكرة القراءة فقط (بالإنجليزية: ROM - Read Only Memory) عندما يكون الكمبيوتر قيد التشغيل ويقوم بتنفيذها. التفتيش: يتحقق نظام التشغيل من وحدات الإدخال ووحدات الإخراج ؛ لضمان سلامته. تحميل النظام: بعد التأكد من سلامة وحدات الإدخال والإخراج ، سيتم تحميل نظام التشغيل من محركات الأقراص الثابتة والبرامج.

استلام الطلبات:
يتم ذلك عن طريق أخذ أوامر من مستخدم الكمبيوتر. ليتم تنفيذه بواسطة نظام

توظيف. نظام التشغيل:
هذه الخطوة الأكثر أهمية؛ يبدأ النظام في تنفيذ أوامر المستخدم في نهاية عملية التنزيل وعند استلام الطلبات ، وذلك عبر برنامج التطبيق
 
نهاية العملية وتكرارها:
في الخطوة الأخيرة ، يعود نظام التشغيل إلى الخطوة الأولى ، وينتظر صدور أوامر جديدة من المستخدم ، ليبدأ تنفيذها مرة أخرى بنفس الطريقة.

أنواع أنظمة التشغيل حسب عدد البرامج وأنظمة التشغيل حسب عدد البرامج ويقسم نظام التشغيل حسب قدرته على تشغيل أكثر من برنامج لنفس المستخدم إلى جزأين:
نظام متعدد المهام: هنا يمكن للمستخدم إدارة أكثر من برنامج في نفس الوقت. نظام المهمة الواحدة: لا يسمح هذا النظام للمستخدم بتشغيل أكثر من برنامج في نفس الوقت.

أنظمة التشغيل حسب عدد المستخدمين تنقسم أنظمة التشغيل من حيث عدد المستخدمين إلى قسمين وهما:

نظام متعدد المستخدمين: هذا هو النظام الذي يسمح بتشغيل البرنامج على جهاز كمبيوتر من قبل أكثر من مستخدم واحد في نفس الوقت. نظام الاستخدام الفردي: هو النظام الذي لا يسمح لأكثر من مستخدم واحد بتشغيل البرامج على الكمبيوتر في نفس الوقت.

أنظمة التشغيل حسب عدد المستخدمين والبرامج

مما سبق يمكن الاستنتاج بأن أنواع أنظمة التشغيل تتلخص فيما يلي:
نظام مستخدم واحد لمهمة واحدة:
يسمح للمستخدم بالعمل على الجهاز ؛ أي مستخدم واحد ومهمة واحدة في كل مرة ، وهذا النوع يُعرف بأنه أحد أنواع أنظمة التشغيل الأضعف ، وقد تم استخدامه في أجهزة الكمبيوتر الأقدم ، ومثال ذلك (Ms-Dos )

نظام المستخدم الواحد - متعدد المهام:
هذا النوع شائع على أجهزة الكمبيوتر الشخصية ؛ حيث يستخدم هذا النظام لتنفيذ مجموعة أوامر لمستخدم واحد ، ومن بين ميزاته قدرته على تعدد المهام ، وأمثلة منها (Windows ، Mac).

نظام مهام متعدد المستخدمين:
يوفر إمكانية للمستخدمين للعمل في وقت واحد على الكمبيوتر ، ولكن فقط إذا كان هناك حاجة إلى تشغيل برنامج لكل منهم ؛ هذا لأنه لا يحتوي على وظيفة متعددة التنفيذ وهو شائع على أجهزة كمبيوتر الخادم.

متعدد المستخدمين - متعدد المهام:
وهو من أقوى الأنظمة ويستخدم في أجهزة الكمبيوتر المركزية. يسمح لمجموعة من المستخدمين بالعمل معًا على نفس الكمبيوتر وأداء مهام مختلفة في نفس الوقت ، مما يسمح لكل مستخدم بإدارة الكمبيوتر كما لو كان يستخدمه بمفرده.

إصدارات أنظمة التشغيل من أهم إصدارات أنظمة التشغيل:
نظام التشغيل Windows (بالإنجليزية: Windows): من إنتاج شركة Microsoft ، وهو من أشهر الأنظمة ؛ لسهولة استخدامه والتعلم ؛ ويرجع ذلك إلى اعتمادها على واجهة المستخدم الرسومية (بالإنجليزية: واجهة مستخدم رسومية) ، ومن إصداراتها (95 windows xp ، windows 98 ، window) 
 
 نظام التشغيل DOS (بالإنجليزية: Disk Operating System - DOS) يشير إلى نظام تشغيل القرص ، وهو نظام مهمة واحد لتشغيل الكمبيوتر الشخصي. هو من الجيل الأول لأنظمة التشغيل ، ظهر عام 1981 م ، ومن إنتاج شركة (IBM) ، وطورته شركة مايكروسوفت لإنتاج نسخة (MS-Dos) ، و يذكر أن هذا النظام متوافق مع المعالج (INTEL). نظام تشغيل Macintosh (بالإنجليزية: MAC) من Apple Macintosh
 
 والذي كان أول شركة تستخدم واجهات رسومية في عام 1984 م ، وطور نظام التشغيل حتى أصبح هو Macintosh في معظم الأجهزة التي تستخدم النصوص وتحرير الملفات ؛ ويرجع ذلك إلى سهولة إدارة النظام ، والنظام مناسب للتطبيقات شائعة الاستخدام ، فهو يقدم اللغة العربية ويسمح بتعدد المهام ، وعلى الرغم من مزايا هذه الأجهزة وسهولة استخدامها 
 
 إلا أنها أقل انتشارًا من الأجهزة. الأجهزة المتوافقة مع الكمبيوتر الشخصي (آي بي إم). أنشأت شركة (AT&T) نظام التشغيل Unix (بالإنجليزية: UNIX) عام 1969 م ، وتم تطويره عام 1973 م ، ويستخدم في تشغيل أجهزة الكمبيوتر الخادم ، وهو لاحظ أنه يمكن استخدامه مع جميع أنواع أجهزة الكمبيوتر 
 
 نظرا لسهولة كتابة الأوامر وتنفيذ تطبيقاتها وبرامجها ، وتعدد مهامها ، ومن مزاياها حماية المستندات من المشاهدة ، وإمكانية الإصدار على الجميع أنواع الحواسيب. هذا النظام له طريقتان للمعالجة: نمط الواجهة الخطية وأسلوب الواجهة الرسومية من بين الأنظمة التي تنتجها Unix هو نظام Linux (الإنجليزية: Linux).
 

تعليقات